التهابات القدم السكري تشكل خطرا داهما على مرضى السكر في مصر تتراوح نسبة الإصابة بها بين 6و10%  من مرضى السكر

والجدير بالذكر أن هذه الالتهابات قد تؤدي إلى البتر في حوالي 15% من الحالات

كل ذلك يجعلنا ننتبه إلى ضرورة معرفة الأسباب و الكشف المبكر و طرق العلاج لإنقاذ مرضى القدم السكري من المضاعفات

س: ما هو القدم السكري؟ و كيف تحدث التهابات القدم السكري؟

ج: ان القدم السكري عبارة عن مجموعة من الأعراض التي تصيب قدم مرضى السكر نتيجة حدوث التهابات بها والتي تشكل خطراً داهما يهدد القدم كلها

يؤدي مرض السكر إلى ثلاثة مضاعفات تساعد كل منها في حدوث المشكلة:

1-ضعف المناعة و بالتالي زيادة احتمالات العدوى الميكروبية المسببة للالتهاب

2- التهاب الأعصاب الطرفية و الذي يتسبب في ضعف الإحساس بالقدم و بالتالي حدوث التشققات و الجروح دون أن يشعر المريض وبالتالي يصبح مريض القدم السكري في خطر

3-انسداد الشرايين مما يؤدي إلى قصور في توصيل الدم إلى المنطقة الملتهبة و بالتالي تدهورها و حدوث الغرغرينا

تؤدي العوامل الثلاثة السابقة إلى تطور المشكلة و تدهورها وعدم حدوث الالتئام لمريض القدم السكري

س: ما هي أعراض القدم السكري؟

ج: تختلف اعراض القدم السكري على الحسب المرحلة التي يتم فيها اكتشاف المرض:

  • في بدايات القدم السكري يقتصر الأمر على احمرار بالجلد و يصاحبه ألم في صورة حرقان و تورم بالقدم المصابة
  • اذا تطور الأمر قد يتكون خراج و يخرج الصديد من القدم و تظهر الجروح و التقرحات التي لا تلتئم
  • اذا تم اهمال القدم السكري تصل الأمور إلى تدمير لأنسجة القدم بواسطة العدوى البكتيرية و تظهر الغرغرينا (أنسجة سوداء ميتة) ، وهذه المرحلة تكون في منتهى الخطورة لأنها تعني فقدان بعض الأجزاء من القدم خاصة عندما يكون هناك قصور في الدورة الدموية المغذية للقدم
  • مع ازدياد الالتهاب يشعر مريض القدم السكري بأعراض عامة نتيجة حدوث تسمم بالجسم مثل فقدان الشهية و الغثيان و ارتفاع الحرارة و الإرهاق و يصاحب ذلك تدهور في تحاليل المريض بصفة عامة

 اضغط هنا لمعرفة المزيد عن القدم السكري وكيفية علاجة

س: ما هو التهاب الأعصاب الطرفية المصاحب لمرض السكر؟ و ما هي أعراضه؟

ج: يؤدي مرض السكر  والقدم السكري إلى ضعف في أعصاب الساقين و أحياناً في أعصاب الذراعين كذلك هذا الضعف يتسبب في مجموعة من الأعراض مثل:

  • آلام القدمين ( و أحياناً اليدين)، و غالبا ما يكون في صورة "حرقان" أو "لسع"
  • شعور بالتنميل أو التخدير بالقدمين نتيجة لضعف أو فقدان الإحساس هذا الأمر قد يتسبب في أن المريض يصاب بجرح من احتكاك أو ارتطام دون أن يشعر بهذا الجرح و لذلك يتطور الجرح إلى الأسوأ دون ملاحظة المريض
  • جفاف بجلد القدمين نتيجة لنقص التعرق هذا الأمر يؤدي إلى بشرة جافة مليئة بالتشققات و التي فد تطور فيما بعد لتصبح قرحة قدم سكري و لا تلتئم
  • ضعف الأعصاب يؤثر أيضاً على العضلات الدقيقة بالقدم الأمر الذي يؤدي إلى تشوهات في شكل القدم و زيادة ضغط وزن الجسم على نقاط معينة بالقسم وهذا أيضاً يتسبب في ظهور قرح بالقدم

س: كيف يتم علاج التهاب الأعصاب الطرفية المصاحب لمرض السكر؟

ج: هناك مجموعة من أدوية الأعصاب المختصة بتحسين أداء الأعصاب و قدرتها على توصيل الإحساس و يقوم طبيب الأوعية الدموية باختيار المناسب منها لحالة مريض القدم السكري

مجموعة فيتامينات ب المركبة لها أيضاً دور في تقوية الأعصاب و لكن لابد أيضاً من ضبط مستوى السكر و الدهون جنباً إلى جنب مع باقي الأدوية

 يجب أيضاً ملاحظة و مراقبة القدم بواسطة المريض بصورة يومية و في حالة وجود جفاف بالجلد لابد من استعمال أحد الكريمات المرطبة وعلى رأسها الفازلين الطبي

احجز موعد الان...اضغط هنا

س:هل يفيد التشخيص المبكر لمريض القدم السكري؟ و كيف يتم ذلك؟

ج: يمثل التشخيص المبكر حجر أساس في علاج القدم السكري لأنه كلما بدأ العلاج مبكراً زادت فرص انقاذ القدم من البتر

اذا تم اكتشاف وجود التهاب قبل تكون صديد يكون من الممكن الاكتفاء بالعلاج الدوائي أما بعد تكون صديد يكون من الضروري التدخل جراحياً لتفريغ الصديد قبل إصابة العظام

 وفي حال أصيبت العظام يكون هناك ضرورة لاستئصالها

ولكن كل ذلك يمكن تجنبه اذا تم اكتشاف مرض القدم السكري في بدايته وقبل حدوث تدمير للأنسجة من الضروري كذلك اكتشاف أي انسداد في الشرايين و علاجه قبل أن يؤدي إلى حدوث غرغرينا

التشخيص المبكر لمرض القدم السكري يبدأ بالفحص الذاتي الذي يجب أن يجريه كل مريض سكر لنفسه يومياً لاكتشاف أي جروح أو افرازات أو تغير باللون في هذه الحالة لابد من ابلاغ الطبيب المختص فوراً

التشخيص المبكر لمرض القدم السكري يتم أيضا بالفحص الاكلينيكي وأشعة القدم بالإضافة إلى أشعة الدوبلكس للكشف عن وجود أي ضيق أو انسداد بالشرايين قبل أن يتسبب في حدوث مضاعفات

اذا نستنتج من هذا اهمية التشخيص المبكر لمريض القدم السكري في العلاج

س: هل أحتاج للحجز بالمستشفى؟ أم يمكن العلاج بالمنزل؟

ج: في الحالات المبكرة التي تقتصر فيها الأعراض على احمرار و التهاب الجلد يمكن أن يسمح الطبيب لمريض القدم السكري بالعلاج بالأدوية بالمنزل مع مراجعة الطبيب مرتين أسبوعياً للتأكد من حدوث تحسن في أعراض الالتهاب وإلا يتوجب الحجز بالمستشفى

في الحالات الأصعب المصحوبة بخراج أو صديد أو غرغرينا  خاصة و اذا كان هناك نقص في تغذية الدم بالقدم يتوجب العلاج في المستشفى من البداية لأن المريض سيحتاج أدوية يتم تناولها بالوريد كما سيحتاج لتناول محاليل وسيكون هناك دخول إلى العمليات لإجراء تدخل جراحي أو قسطرة لتوسيع الشرايين

س: هل يمكن الابتعاد عن الجراحة لأن المريض مصاب بالسكر وخايفين عليه من جروح السكر؟

ج: على العكس اذا احتاج مريض القدم السكري للجراحة فلابد من اجرائها على الفور لأن أي تأخير و لو لمدة بضع أيام يعني تفاقم المشكلة أكثر و أكثر و بالتالي جرح أكبر و تأخر في الالتئام أكثر وأكثر الخوف على مريض السكر من الجروح لا يجب أن يكون سبباً في تأخير علاج قدمه لأن النتيجة تكون جرح أكبر بل و ربما فقدان القدم كلها لا قدر الله

التهاون مع مشاكل القدم السكري في بدايتها كثيراً ما يؤدي إلى مشاكل كبيرة المريض كان في غنى عنها فمن خصائص هذا المرض سرعة الانتشار في الأنسجة دون ظهور أي أعراض خارجية و لذلك فإننا نشبه هذا المرض بجبل الجليد حيث أنه من المعروف عن جبل الجليد أنه لا يظهر منه فوق مستوى البحر سوي واحد على تسعة من حجمه كذلك التهاب القدم السكري لا يظهر من الخارج سوى جزء صغير من المشكلة بينما يختفي الالتهاب تحت الجلد دون ملاحظة المريض  حتى تتفاقم الأمور و يفاجأ المريض باللجوء إلى البتر بل أنه في بعض الأحيان لا يكون هناك أعراض ظاهرة في القدم و يقتصر الأمر على فقدان للشهية أو ارتفاع في درجة الحرارة  كل هذه الخصائص في مرض القدم السكري تجعل من سرعة علاجه أهمية قصوى

س: كيف يمكن انقاذ القدم من البتر؟

  • يمكن تلافي المشاكل في حالات القدم السكري المبكرة و ذلك بالمضادات الحيوية المناسبة وفقاً لنتائج المزرعة و الحساسية مع ضبط مستوى السكر و ضبط الحالة الصحية العامة في هذه الظروف ربما لا يحتاج مريض القدم السكري لأي تدخل جراحي
  • التعامل السريع و الحاسم مع أي خراج أو أنسجة ميتة بسرعة الاستئصال والتنظيف قبل الانتشار في الأنسجة المجاورة
  • سرعة توصيل الدم في حالة وجود قصور بالشرايين وذلك عن طريق القسطرة والتوسيع بالبالون و تركيب دعامات
  • إصلاح فقر الدم (الأنيميا) و نقص البروتينات (الزلال albumin) و هم من أهم اسباب عدم الالتئام.

س: ما هو أحدث ما توصل إليه العلم في علاج التهابات القدم السكري؟

ج: لا يتوقف العلم عن إيجاد طرق علاجية لعلاج هذه المشكلة وعلى مريض القدم السكري التوجه لطبيب متمكن وعلى دراية وخبرة بأحدث ما توصلت إليه الأبحاث في علاج التهابات القدم السكري:

  • استخدام التقنيات الحديثة في اصلاح انسداد الشرايين حيث أصبح ممكن علاجها بالقسطرة دون اللجوء للجراحة التقليدية
  • استخدام الغيارات الطبية المتطورة والتي تحتوي على حمض الهيالويورونيك Hyalouronic acidو السليولوز Cellulose التي تشجع الأنسجة على الالتئام ومركبات الفضة التي تقاوم الميكروبات
  • الغيار على الجروح باستعمال أجهزة الشفط VAC والتي تساعد على سرعة امتصاص الافرازات و سرعة غلق الجروح وذلك بدون الألم المصاحب للغيارات التقليدية اليومية

س: كيف تحمى قدمك من التهاب القدم السكرى؟

ج: النصائح التالية خاصة بحماية القدمين من مخاطر التهاب القدم السكري:

  1. اغسل قدميك بمياه دافئة كل يوم ولا تستخدم مياه ساخنة على الاطلاق لأن ذلك قد يؤذى قدميك
  2. جفف قدميك جيدا بعد غسلهما بالماء والصابون وخصوصا بين الاصابع لأن البلل قد يؤذى القدمين ويتسبب في حدوث التهابات وعدوى بكتيرية وفطرية بهما
  3. استخدم كريم مرطب لعلاج الجفاف الذى يصيب القدم مع مرضى السكر ولا تضع بودرة تلك او اى كريمات مرطبة بين الاصابع
  4. افحص قدميك يوميا وعالج الاصابات التي قد تجدها حتى ولو كانت اصابات بسيطة . ربما تحتاج إلى مرآة لذلك. تأكد من عدم وجود لون أبيض أو أسمر (فطريات) بين الاصابع ، و في حالة وجودها يجب علاجها على الفور.. استشر طبيبك
  5. قلم اظافرك بعناية فائقة وتجنب احداث أي جرح بالأصابع وفى حالة حدوث أي جرح بالأصابع استشر طبيبك
  6. ارتدى جوارب قطنية نظيفة وتجنب استخدام الاصناف الخشنة المصنوعة من ألياف صناعية
  7. لا تمشى عاري القدمين حتى ولو كنت داخل منزلك ولا ترتدى احذية صيفية مفتوحة فقد تصطدم قدميك بأشياء حادة اثناء المشي
  8. اعتنى باختيار الحذاء الذى ترتديه على أن يكون حذاء طريا ومناسبا لحجم القدم ولا يسبب أي احتكاكات قد تؤذى القدمين
  9. افحص حذائك جيدا قبل ان ترتديه فقد يدخل به اجسام غريبة او حادة دون ان تعرف فتؤذى قدميك وتبدأ مشكلة خطيرة من اشياء بسيطة جدا

س: ماذا سأفعل بعد عملية تنظيف القدم السكري؟ كيف ستكون المتابعة ؟ هل هناك علاج طبيعي أو تأهيل؟ وهل سأحتاج لأجهزة تعويضية؟

ج: بعد اجراء عملية تنظيف القدم السكري سيقوم طبيبك بتقييم الموقف لتحديد احتياجك للاستمرار بالمستشفى أو استكمال العلاج بالمنزل في جميع الأحوال تكون هناك فترة من الغيارات على الجرح تبدأ أولاً في المستشفى حتى يطمئن الطبيب على إمكانية الغيار و تناول العلاج في البيت بعد ذلك يشرح لك طبيبك بعناية كيفية الغيار في البيت و المواد المستخدمة في الغيار كل جرح يكون له المواد المناسبة له في الغيار

الغيارات المنزلية يتخللها متابعة مع طبيب الأوعية الدموية مرة أو مرتين اسبوعياً حتى يلتئم الجرح أو على الأقل يكون جاهزاً للغلق بواسطة رقعة جلدية (جراحة تجميل).

وفي بعض الأحيان يكون هناك احتياج لإجراء تنظيف جديد. هذا الإجراء ممكن أن يكون بسيطاً في العيادة أو قد يحتاج دخول المستشفى لمدة قصيرة لعمل التنظيف في غرفة العمليات

يحتاج بعض المرضى للمساعدة على التأهيل مع أخصائي العلاج الطبيعي خاصة في المرضى الذين أجري لهم بتر

بعض المرضى يحتاجون أحذية من نوع خاص بعد عملية التنظيف لتعويض التغير الذي حدث في شكل القدم و لضمان توزيع ضغط الوزن على القدم أثناء الوقوف والمشي بشكل مناسب مع اختيار الأجهزة المناسبة وعمل التأهيل اللازم يتمكن المريض من العودة للمشي بصورة جيدة و لا تسبب له إصابته بالقدم السكري أي إعاقة

اتصل بنا الان للاستفسار 

 ما هي جلطات الأوردة العميقة ؟

ان مصطلح جلطات الاوردة العميقة او تجلط الدم يعني تحول الدم من صورته السائلة إلى صورة جامدة شبه صلبة حيث تتفاعل بعض مكونات الدم مع بعضها البعض مكونةً مادة ذات قوام أشبه بالجيلي

تحول الدم إلى هذه الصورة يؤدي بطبيعة الحال إلى إعاقة السريان الطبيعي داخل الأوعية الدموية و انسدادها وهذا ما يطلق عليه جلطات الاوردة

وعادة ما نسمع عن جلطة بالقلب أو جلطة بالمخ أو جلطة بالشرايين و لكل من هذه الجلطات آثارها على حسب العضو الذي قطع عنه إمداد الدم أما موضوعنا في هذه المقالة فهو مختص بجلطات الأوردة العميقة

الاوردة

الأوردة هي الأوعية الدموية المسئولة عن إعادة الدم من أعضاء الجسم المختلفة إلى القلب و الرئتين حتى يمكن تنقيته و تغذيته بالأكسجين

هناك في الجسم أنواع مختلفة من الأوردة في الساقين و الذراعين مثلا هناك أوردة سطحية تمر تحت الجلد وأوردة أخرى عميقة تمر وسط العضلات هذه الأوردة العميقة تصعد من الساقين لتلتقي في البطن مكونة ما يسمى بالوريد الأجوف السفلي الذي يصعد بدوره إلى القلب

و تحدث جلطات الأوردة العميقة عندما يتجلط الدم في أحد هذه الأوردة وعادة ما تكون الإصابة بأوردة الساقين وتكمن خطورة هذا النوع من الجلطات في إمكانية انتقال الجلطة عبر الأوردة إلى القلب و منه إلى الرئتين عبر الشريان الرئوي وهو الأمر الذي يحبس الدم عن جزء صغير أو كبير من إحدى الرئتين أو كلاهما مما قد يتسبب في أضرار كثيرة قد تصل إلى الوفاة لا قدر الله

اتصل بنا الان لحجز موعدك

كيف يمكن أن تحدث جلطات الاوردة ؟

أي عامل يؤدى إلى الاتي:-

  1. بطء سريان الدم في الأوردة
  2. زيادة لزوجته
  3. يؤثر على حالة جدار الوريد

 قد يؤدى إلى التجلط وبالتالي جلطات الاوردة

ومن الأمثلة التي تزيد من احتمالات الاصابة ب جلطات الاوردة:-

  • اجراء الجراحات وخاصة في البطن والحوض
  • جراحات العظام وكسورها وخاصة في الفخذ والساق
  • ملازمة الفراش بسبب أية أمراض مزمنة
  • الجلوس لمدة طويلة مثل السفر خلال رحلة طويلة
  • تناول أدوية تؤدى لزيادة التجلط أو الاصابة بأمراض تتسبب في قابلية عالية للتجلط
  • فشل عضلة القلب
  • السكتة الدماغية
  • الأورام السرطانية
  • أمراض وراثية نادرة تسبب قابلية عالية للتجلط

ما هي اعراض الاصابة بتجلطات الاوردة ؟

يجب مراجعة الطبيب عندما تظهر الأعراض الآتية:-

  • تورم في الساق والكاحل والقدم وأحيانا الفخذ
  • زيادة الحرارة في الساق
  • احمرار الساق
  • ألم في الساق

كيف يتم تشخيص جلطات الاوردة؟

  • سوف يسأل الطبيب عن تاريخك المرضى والاعراض الخاصة بك سوف يسألك عن أي عمليات أجريت لك أو أي أمراض مزمنة لديك أو أي أعضاء في الأسرة مروا بظروف مشابهة سوف يقوم بفحصك وخاصة المناطق غير الطبيعية مثل تورم الساق ويمكن مقارنة حجم ساقك على اليمين واليسار
  • يتم اجراء الفحوصات للتأكد من التشخيص والأشعة الأكثر استعمالا هي الموجات فوق الصوتية على الاوردة (الدوبلكس/دوبلر) هذه الأشعة تستطيع بصورة يسيرة الكشف عن معدل سريان الدم في الوريد وتحديد مكان جلطات الاوردة إن وجد من المهم معرفة مكان جلطات الاوردة لأن خطورة الموقف تعتمد بصورة كبيرة على مكان جلطات الاوردة فالجلطات التي تحدث في الأوردة السفلية تحت الركبة لا تمثل خطورة و علاجها بسيط بينما الجلطات التي تحدث في البطن و الحوض تستدعي إجراءات صارمة والتزام تام بالعلاج وربما تحتاج للحجز بالمستشفى أو اجراء قسطرة لإذابة الجلطة أو تركيب فلتر بالوريد الأجوف السفلي
  • هناك تحليل يمكن بواسطته تشخيص حدوث الجلطة وجلطات الاوردة يسمى d-Dimer وهو عبارة عن قياس لمستوى منتجات تحلل مادة ال Fibrinogen  بالدم تلك المادة التي تشكل القوام الرئيسي لجلطات الدم ارتفاع مستوى d-Dimer  قد يعني حدوث تجلط بواسطة مادة ال Fibrinogen و لكن للأسف لا يمكن الاعتماد على نتيجة هذا الاختبار وحده لتشخيص الجلطة لأن مستوى d-Dimer  من الممكن أن يرتفع أيضا في العديد من الأمراض بخلاف الجلطات الأمر الذي يحدث المثير من البلبلة و خاصة في حالات الإصابة بفيروس كورونا

كيف يتم علاج جلطات الأوردة العميقة ؟

ومع حلول عامنا الحالي 2021 ومع تقدم العلم وتطورة خاصتا في القطاع الطبي اصبح علاج جلطات الاوردة العميقة سهلة ومتوافرة فعلاجها يتم كالاتي:-

  • يبدأ العلاج بنصح المريض بالراحة في السرير و منع الحركة مع رفع الساق قليلا قد يبدو غريبا أن يطلب منك الطبيب الراحة بالسرير لأن الراحة السريرية قد تؤدى الى جلطات ولكن يحتاج المريض للبقاء بالسرير للحد من مخاطر انتقال الجلطة إلى القلب و الرئتين كما ذكر سابقاً. أما أهمية رفع الساق فتكمن في سرعة علاج تورم الساق و عودتها لحالتها الطبيعية
  • تستخدم أدوية سيولة الدم (الأدوية المضادة للتخثر) لعلاج الاصابة بجلطات الاوردة العميقة وتوصف هذه الادوية بعناية و حرص شديدين لأنها يمكن ان تسبب نزيفا داخليا ، ومن امثلة هذه الادوية هيبارين و كلكسان و ماريفان و اليكويس و زارلتو و العديد من البدائل الأخرى، والعلاج يتطلب توازن بين مخاطر النزيف الداخلى من الدواء ومخاطر الجلطات. هذه الأدوية لا تستطيع إزالة الجلطة المتكونة و لكنها تهدف إلى منع المزيد من التجلط و منع انتقال الجلطة إلى القلب و الرئة
  • كثيرا ما يبدأ العلاج بالمستشفى و يستكمل بالبيت بعد استقرار الحالة، و أصبح من السهل بدء العلاج بالمنزل في ظل توفر مجموعة متطورة من أدوية السيولة التي يمكن تناولها بأمان بالمنزل و دون الحاجة لاجراء اختبارات دم متكررة لضبط الجرعات مثل اليكويس – اكسارونت – اليمبوزيز – بيكساسباير -زارلتو- ريفاروسباير- اندوريفابان – فاكساتو

يمتد علاج تجلط الدم لمدة 3-6اشهر وقد يصل الى اكثر من عام كامل بعد التشخيص

اذا كنت من الاشخاص الاكثر عرضة لجلطات الدم فقد تحتاج الى علاج دائم من تجلط الدم مدى الحياة

اهداف العلاج بأدوية السيولة هي :

  • منع المزيد من جلطات الاوردة (تكون جلطات جديدة).
  • منع انتقال الجلطة إلى الرئتين
  • بعض المرضى تكون جلطاتهم في مستوى مرتفع بالبطن و الحوض و تسبب أعراضاً شديدة، الأمر الذي يتطلب أحيانا دخول غرفة القسطرة و اجراء إذابة للجلطة باستعمال أدوية خاصة و أدوات شفط معينة لا يمكن استخدامها إلا تحت الأشعة السينية بغرفة القسطرة يفضل أن يكون هذا العلاج في صغار السن حتى سن الأربعين نظراً لخطورته و صعوبته
  • في بعض الأحيان يتعذر تناول أدوية السيولة لوجود موانع لاستعمالها و في هذه الحالة يتم تركيب فلتر داخل الوريد الأجوف السفلي بالبطن (عن طريق إبرة صغيرة بالفخذ) و ذلك بهدف منع تحرك أي جلطات باتجاه القلب يتم اللجوء إلى تركيب الفلتر أيضاً اذا ثبت فشل أدوية السيولة في منع انتقال الجلطات إلى الرئتين و قتها يكون من المناسب تركيب فلتر لإنقاذ الرئتين من المزيد من الجلطات

وهكذا يتم علاج جلطات الاوردة العميقة بكل سهولة

اضغط هنا واحجز زيارتك الان

كيف أعتنى بنفسي ؟

  • الحرص على الراحة بالسرير و رفع الساق إلى أن يسمح الطبيب بالحركة
  • اذا كنت تأخذ مضادات التجلط تأكد من اخذ الجرعة المناسبة من الدواء في الوقت المناسب كل يوم
  • يجب الرجوع الى الطبيب قبل اخذ أي أدوية جديدة ويمكن لمعظم الادوية والمضادات الحيوية ان تتداخل مع ادوية مضادات التجلط
  • يجب اخبار الطبيب المعالج مثل اطباء الاسنان او اطباء الاطفال بأنك تأخذ مضادات التجلط. (أدوية السيولة)
  • لا تأخذ الاسبرين مالم يسمح لك الطبيب بذلك
  • متابعة اجراء تحاليل السيولة إذا طلب منك الطبيب ذلك لمتابعة جرعة دواء ماريفان أما اذا كنت تتناول أحد أدوية السيولة الحديثة فلا داعي لإجراء هذا التحليل
  • الاكثار من شرب السوائل
  • ارتداء شراب ضاغط مطاطي للساقين بعد انتهاء فترة النقاهة والراحة بالسرير في هذه القترة يحتاج المريض لارتداء الشراب لمنع عودة التورم بالساقين وعودة الآلام
  • يجب مراجعة الطبيب فورا أو التوجه إلى الطوارئ اذا كان لديك أي من الاعراض الاتية :-

    • حدوث اغماء
    • الدوخه
    • صداع شديد
    • الام حادة في المعدة
    • زيادة الشعور بالضعف العام
    • البول الاحمر او البنى
    • الكدمات التي تزيد في الحجم دون وقوع اصابات اخرى
    • تلون البراز باللون الاحمر او الأسود
    • عدم توقف النزيف
    • السعال حتى خروج الدم
    • نزيف غير متوقع من أي جزء من الجسم

كيف يمكنني ان أساعد على منع جلطات الاوردة العميقة ؟

اذا كان لديك عوامل خطر الاصابة بجلطات الاوردة العميقة والتي تجعلك مرشحا للإصابة بشكل اكبر

يمكنك المساعدة في الوقاية من الاصابة بجلطات الاوردة العميقة عن طريق اتباع هذه الارشادات :-

  1. تجنب الجلوس لفترات طويلة من الزمن و اذا كنت مسافرا ينصح بتحريك القدمين والساقين او المشي لمدة قصيرة اذا كان ذلك ممكنا. من الملاحظ أن مع تغير طبيعة العصر أصبحت بعض المهن تتطلب الجلوس أمام شاشات الكمبيوتر. في هذه الحالات يجب الحرص على التوقف عن العمل كل ساعتين على الأكثر و القيام من أمام الشاشات لتحريك الجسم و عضلاته و أداء بعض التمارين البسيطة. نفس النصيحة يجب توجيهها للشباب الذين يمضون ساعات طويلة أمام ألعاب الفيديو جيم حيث لوحظ حدوث جلطات الأوردة لمثل هؤلاء الشباب و المراهقين
  2. الاكثار من شرب السوائل
  3. الحرص على تناول غذاء متكامل غني بالفيتامينات التي يحتاجها الجسم لضبط التجلط ( الاكثار من السلطة و الخضروات و الفاكهة)
  4. مارس التمارين الرياضية بانتظام وفقا لتعليمات الطبيب
  5. الحفاظ على وزن صحى لأن السمنة من العوامل المساعدة على حدوث جلطات الاوردة
  6. يمكنك ارتداء جوارب خاصة للمساعدة في منع جلطات الاوردة و ذلك في حالة الاضطرار للبقاء بالسرير لمدة طويلة بسبب ظروف مرضية
  7. اذا قمت بعملية جراحية كبيره يجب الحرص على بدء المشي في أقرب وقت ممكن بعد العملية الجراحية فهذا يساعد على خفض خطر حدوث الجلطات
  8. اذا كنت غير قادر على ممارسة الرياضة فمن الممكن ان يقوم أحد مسئولي العلاج الطبيعي بتدليك الساقين وتحريكها من خلال بعض التمارين
  9. اذا كنت سوف تقوم بإجراء عملية جراحية اسأل الجراح ما الذى يمكنك القيام به للمساعدة على منع تجلط الدم وجلطات الاوردة بعد الجراحة

ما هي الآثار بعيدة المدى المترتبة على جلطات الأوردة العميقة؟

اذا لم يتم علاج جلطات الاوردة بحزم قد ينتج عن ذلك حدوث قصور بأوردة الساق حينئذ تفشل الأوردة في قيام بدورها لأنها أصبحت ضيقة و متليفة و يظهر ذلك في صورة تورم للساق المصابة أو آلام مزمنة عند الوقوف مدة طويلة مع تكون دوالي ثانوية (عروق زرقاء بالجلد) قد يتطور الأمر و يصل إلى التهابات بالجلد أسفل الساق و تلونه باللون البني و ينتهي الأمر بظهور قرح لا تلتئم

اذا حدثت مثل هذه المضاعفات سيكون هناك ضرورة لربط الساق بأربطة خاصة مع استعمال كريمات متخصصة لمساعدة التئام الجروح و قد ينصحك الطبيب بإجراء قسطرة لتوسيع الأوردة و تركيب دعامات بها

تواصل معانا لحجز موعد

ما هو مرض السكري؟

مرض السكري هو عبارة عن حالة مرضية مزمنة تصيب الإنسان عندما لا يتمكن الجسم من إنتاج القدر الكافي من الإنسولين أو يعجز عن استعمال الإنسولين الذي ينتجه

ما هو الانسولين؟

الإنسولين هو هرمون يفرزه البنكرياس ومطلوب لنقل الجلوكوز (السكر) من الدم إلى خلايا الجسم حيث يتم استخدامه للحصول على الطاقة

ومع غياب الإنسولين أو عدم إفرازه بشكل صحيح ترتفع مستويات السكر في الدم ويتم تشخيص الإصابة بمرض السكري عندما تشير اختبارات الدم إلى وجود مستويات عالية من السكر في الدم

وبمرور الوقت يمكن أن تتسبب المستويات العالية للسكر في الدم في تلف العديد من الأنسجة في الجسم وقد تؤدي إلى تطور مضاعفات تسبب العجز وتهدد الحياة ومن أهمها الاصابة بمرض القدم السكري

اتصل بنا واحجز موعدك الان

نصائح الوقاية من مرض السكري والقدم السكري

في كل عام يصاب عدد كبير من الأشخاص على مستوى العالم بمرض السكري والقدم السكري  وهناك أسباب للإصابة بالمرض على رأسها العوامل الوراثية واللذي بدوره يهدد من لهم تاريخ مرضي في العائلة بالإصابة بالسكري فكيف يمكن الوقاية من مرض السكري والقدم السكري؟

نقدم لكم اهم نصائح الوقاية من مرض السكري والقدم السكري:-

·غذاء صحي متوازن

الأغذية عالية الكربوهيدرات والنشويات (مثل الأرز و المكرونه و الحلويات) تؤدي إلى اجهاد البنكرياس مع الوقت مما يؤدي إلى عدم قدرته على إفراز الكمية المناسبة من الانسولين، لذلك فإن الغذاء قليل السكريات و النشويات يحافظ على قدرة البنكرياس على افراز الانسولين. الاكثار من الخضروات الطازجة يعد من أهم سبل الوقاية من مرض السكر

·علاج ارتفاع ضغط الدم

ارتفاع ضغط الدم يرتبط عادة بزيادة خطر الإصابة بمرض السكري فلذالك يجب استشارة الطبيب لعلاج الضغط المرتفع وقياسه باستمرار بحيث لا يزيد عن المعدل الطبيعي حيث ان المعدل الطبيعي للضغط 120/80 مم زئبق لمن تقل أعمارهم عن 65 عاما

·خفض الوزن

الوزن الزائد يسبب اضطرابات في نسبة الإنسولين مما يعيق السيطرة على نسبة السكر في الدم ولذلك ينصح الأطباء بالحفاظ على وزن صحي من خلال تناول الأطعمة الصحية وغيردسمة وممارسة الرياضة بانتظام

·تجنب الزيوت

الدراسات أثبتت أن الزيوت النباتية المهدرجة وغيرها من الدهون غير المشبعة تساهم في الإصابة بأمراض القلب وقد تساهم أيضا في الإصابة بالنوع الثاني من مرض السكري

·ممارسة التمارين الرياضية

ان ممارسة التمارين الرياضية بانتظام مثل رياضة المشي تعد أحد أهم عوامل الوقاية من الإصابة بمرض السكري لأنها تساعد على خفض الوزن والوقاية من السمنة التي تسبب ارتفاع السكر في الدم، كما أن التمارين الرياضية نفسها تساعد على تحسين عملية الأيض الغذائي(الميتابوليزم) و بالتالي تساعد على حسن استخدام و توظيف الانسولين بالجسم

ما هو القدم السكري وأسبابة؟

القدم السكري هو مرض خطير يصيب القدمين وهو احد المضاعفات الشائعة لمريض السكري وسبب الاصابة بمرض القدم السكري هو تأثير مرض السكر على أعصاب الساقين مع وجود ضيق وانسداد في الشرايين الطرفية التي تغذي الطرفين بالإضافة إلى ضعف المناعة مما يؤدي الى الاصابة بمرض القدم السكري

اقرأ المزيد عن علاج انسداد الشرايين بالقسطرة

اما عن اسبابة فكل هذه العوامل تؤدي مع الإهمال وعدم العناية بالقدمين من قبل مريض السكري الى ظهور القرح والالتهابات على القدمين (القدم السكري) ويؤدي عدم علاجها بطريقة صحيحة إلى مشاكل صحية خطيرة قد تصل في النهاية إلى البتر لذا يجب الاهتمام بمريض السكري والقدم السكري

ويتوجب على مريض السكري والقدم السكري الذهاب إلى الطبيب وطلب العناية الفورية في حال ظهور الاعراض الاتية :-

·الجروح والقرح على القدمين

·الشعور بالتنميل في القدمين و وجود صعوبة في المشي و فقدان الإحساس بشكل تدريجي في القدمين

_ وتؤثر مشكلة عدم الإحساس بالقدمين إلى تأخر العلاج في كثير من الأحيان لأن المريض حينها لا يشعر بالجروح التي تصيب القدمين فتتعرض للتلوث مما يزيد من عمق الجرح وتفاقم المشكلة

·الشعور بالحرارة أو البرودة في القدمين وإحمرارالجلد

·انتفاخ المنطقة المصابة

·جفاف الجلد وقلة التعرق بالقدمين

تواصل معنا الان واحجز موعدك

طرق العناية وعلاج القدم السكري

ان طرق العناية وعلاج القدم السكري سهلة وبسيطة ولكن يجب الحفاظ عليها والعمل بنصائح وارشادات الطبيب المختص و ذلك لتحقيق الوقاية من المرض باتباع الخطوات الآتية:-

  1. اغسل قدميك بمياه دافئة كل يوم ولا تستخدم مياه ساخنة على الاطلاق لأن ذلك قد يؤذى قدميك

  2. جفف قدميك جيدا بعد غسلهما بالماء والصابون وخصوصا بين الاصابع لأن البلل قد يؤذى القدمين ويتسبب في حدوث التهابات وعدوى بكتيرية وفطرية بهما

  3. استخدم كريم مرطب لعلاج الجفاف الذى يصيب القدم مع مرضى السكر ولا تضع بودرة تلك او اى كريمات مرطبة بين الاصابع

  4. افحص قدميك يوميا وعالج الاصابات التي قد تجدها حتى ولو كانت اصابات بسيطة ربما تحتاج إلى مرآة لذلك. تأكد من عدم وجود لون أبيض أو أسمر (فطريات) بين الاصابع ، و في حالة وجودها يجب علاجها على الفور.. استشر طبيبك

  5. قلم اظافرك بعناية فائقة وتجنب احداث أي جرح بالأصابع وفى حالة حدوث أي جرح بالأصابع استشر طبيبك

  6. ارتدى جوارب قطنية نظيفة وتجنب استخدام الاصناف الخشنة المصنوعة من ألياف صناعية

  7. لا تمشى عاري القدمين حتى ولو كنت داخل منزلك ولا ترتدى احذية صيفية مفتوحة فقد تصطدم قدميك بأشياء حادة اثناء المشي

  8. اعتنى باختيار الحذاء الذى ترتديه على أن يكون حذاء طريا ومناسبا لحجم القدم ولا يسبب أي احتكاكات قد تؤذى القدمين

  9. افحص حذائك جيدا قبل ان ترتديه فقد يدخل به اجسام غريبة او حادة دون ان تعرف فتؤذى قدميك وتبدأ مشكلة خطيرة من اشياء بسيطة جدا

 

أما في حالة حدوث أعراض بالفعل فيجب اتباع الخطوات الآتية:-

  • المتابعه مع الطبيب المختص

لا يجب ان نهمل المتابعة مع الطبيب المختص بعيادة القدم السكري مبكرا وسرعة التشخيص واستشارة طبيبك عند حدوث اى جروح أو إلتهابات فى القدمين حيث يسهل من علاج قرح القدم السكري فباستخدام الوسائل والتقنيات الطبية المتطورة يمكن تحقيق نتائج ايجابية تساعد فى شفاء المريض والتعافى بشكل اسرع من مرض القدم السكري

  • التحكم في مستويات السكر وضغط الدم والدهون

يجب التحكم في مستويات السكر وضغط الدم والدهون والحفاظ عليها لتكون في معدلها الطبيعي

  • يمكن تلافي المشاكل في الحالات المبكرة و ذلك بالمضادات الحيوية المناسبة وفقاً لنتائج المزرعة و الحساسية ، في هذه الظروف ربما لا يحتاج المريض لأي تدخل جراحي لعلاج القدم السكري
  • التعامل السريع و الحاسم مع القدم السكري و علاج أي خراج أو أنسجة ميتة بسرعة الاستئصال و التنظيف قبل الانتشار في الأنسجة المجاورة
  • سرعة توصيل الدم في حالة وجود قصور بالشرايين و ذلك عن طريق القسطرة و التوسيع بالبالون و تركيب دعامات
  • إصلاح فقر الدم (الأنيميا) و نقص البروتينات (الزلال albumin) و هم من أهم اسباب عدم الالتئام في مرض القدم السكري
  • ارتداء أحذية مناسبة للجرح للوقاية من تكرار القدم السكري
  • متابعة غيارات القدم السكري وفقاً لتعليمات الطبيب

احجز موعد الان

الصفحة 1 من 3